مفوضية القدس/ دمشق تقيم اللقاء الاول على مستوى قادة المجموعات الكشفيه

مفوضية القدس/ دمشق تقيم اللقاء الاول على مستوى قادة المجموعات الكشفيه

اعلام مفوضية القدس - دمشق - اقامت مفوضية القدس دمشق اللقاء الأول على مستوى القادة في المجموعات تحت عنوان (( مشروعك بين يديك )) بتاريخ 3/11/2017 في صالة خريجي المعاهد التجارية اوتستراد المزة.

افتتح اللقاء بالوقوف دقيقة صمت على ارواح الشهداء ومن ثم النشيدين الوطني الفلسطيني والعربي السوري وقراءة القرآن الكريم .

والقى كلمة المفوضية العامة القائد أحمد عمايري برسالة اعتذار مقدمة من نائب رئيس المفوضية القائد غسان الحسن لعدم حضور اعضاء المفوضية العامة بسبب ظروفهم الخاصة .

وألقى القائد أحمد طروية كلمة مفوضية القدس قائلاً: "نرحب بكم اشد الترحيب في هذا اللقاء الذي جمع نخبة من القادة العاملين في المجموعات الكشفية على مساحة دمشق وريف دمشق واننا نرى من خلالكم القادة الحقيقيون لاستمرار العمل الكشفي بما يخدم وطننا ومجتمعنا المحلي وشرح عن آلية المشاريع التي ستقدم في هذا اللقاء". واستهل كلمته بوقفة تضامنية بمناسبة مرور مئة عام على (( وعد بلفور المشؤوم )).

وبعدها قدمت فقرة فنية وطنية مع القائد أحمد عمايري على العود ورافقه القائد اياد خرطبيل على الايقاع وساد اللقاء جو الحماس والسرور والوطنية على نفوس القادة الحاضرين .

وقدمت القائدة المعطاءة مها دكاكني عضو مفوضية القدس المشاريع التي لم تكل ولم تمل من وضع وطرح افكار وعناوين بناءة لهذه المشاريع ووزعت لكل مجموعة مشروع لمناقشته ومن ثم النقاش به .

وكان من اهم الاعمال التي قدمتها مفوضية القدس لان المجموعات كانت تزود اللقاء بافكار خلاقة ومميزة وكان من الواضح روح التنافس والتحدي البناء هي التي تسود اللقاء وهي التي ستضمن سير العمل والتنفيذ بجودة عالية للحصول على التميز .

وتم مناقشة المشاريع لكل مجموعة وكان هناك اراء تدل على المستوى العالي الذي يرقى اليه القادة وهذا يعكس بشكل ايجابي على افراد المجموعات والمجتمع المحلي .

واعطيت مهلة لمدة اسبوعين لتنفيذ المشاريع وتوثيقها بالصور والفيديو لتقديمها للمفوضية ومن ثم سوف تدرس المفوضية انجح وافضل مشروع وتتبناه مالياً ومعنوياً، ويرفع الى المفوضية العامة ومن ثم الى جمعية الكشافة الفلسطينية والى المنظمة الكشفية العربية والدولية .

وقدمت القائدة دانية موعد مفوضة المرشدات أغنية كشفية جديدة تفاعل بها القادة وانهي اللقاء بهذه الأغنية .

وتم شكر القادة الأوفياء لمجموعاتهم ومفوضياتهم وعملهم الجاد والمميز ، وتم شكر القائد محمد الرفاعي على ماقدمه من جهد لتامين المكان والمستلزمات المطلوبة. وتم شكر ايضا القائد نضال مصطفى مفوض مفوضية القدس على تفاعله مع القادة وتقديم مقترحاته للمشاريع .

والشكر الأكبر للقائدة مها دكاكني على ماقدمته من مشاريع مميزة ورائعة ومفيدة للأفراد والقادة والمجتمع المحلي .